التخطي إلى المحتوى

انضم تشافي هيرنانديز مدرب برشلونة الإسباني إلى قائمة أعداء جيرارد بيكيه مدافع الفريق والقائد الثاني، بعدما تذمر الأخير من قلة دقائق لعبه، إذ أكد المدير الفني لزميله السابق بأنه سيلعب مستقبلاً أقل من أي وقت سابق، في توتر واضح بين علاقة الزميلين السابقين.

ولم يبدأ بيكيه أساسياً في أي مباراة لبرشلونة خلال الموسم الحالي، وتحول إلى الخيار الخامس في خط الدفاع بعد رونالد أراوخو وإيريك غارسيا وجول كوندي وأندرياس كريستينسن.

وكشفت صحيفة “سبورت” الكاتالونية يوم الاثنين أن جيرارد بيكيه (35 عاماً) تذمر من قلة دقائق لعبه عقب هزيمة الفريق أمام بايرن ميونخ، وسمعه تشافي الذي استشاط غضباً وأوقفه قبل أن يقول له “والآن ستلعب أقل مما كنت تلعبه”.

وواصلت الصحيفة: العلاقة بين المدرب ومدافعه المخضرم باتت متوترة للغاية، وكذلك النادي الذي يريد التخلص من راتب بيكيه الضخم والمبالغ التي يدين بها للمدافع الدولي السابق (52 مليون يورو) تمثل رواتب متأخرة.

ويلقى جوردي ألبا، القائد الثالث للفريق، ذات المعاملة من تشافي، إذ وضعه على دكة البدلاء خلال الموسم الجاري، مانحاً الفرصة للصغير أليخاندرو بالدي بالبدء أساسياً، وفي مباراة بايرن ميونخ دفع بالوافد الجديد ماركوس ألونسو.

ولعب بيكيه وتشافي سوياً في برشلونة منذ 2008 وحتى 2015 عندما غادر الأخير لاستكمال ما تبقى من مسيرته الرياضية في السد القطري.

ويسير تشافي بثبات نحو تنفيذ خطته مع النادي على التخلص التدريجي من الحرس القديم في “كامب نو” ويبدو أن جيرارد بيكيه، الذي تلاحقه المتاعب منذ أشهر، أول اللاعبين المتضررين من ذلك.

وبدأ بيكيه الصيف الحالي بانفصاله عن شريكته المغنية الكولومبية شاكيرا بعد اتهامه بخيانتها، ومن ثم ظهور بوادر نزاع قانوني حول حضانة طفليهما، قبل أن تركز وسائل الإعلام المختصة بمتابعة أخبار المشاهير على حياته الخاصة مع صديقته الجديدة، ما دعاه إلى إصدار بيان رسمي يطلب من خلاله الكف عن اقتحام خصوصيته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *